أسباب كره طفلك للإستحمام

يحب أغلب الأطفال وقت الاستحمام، بل ويرفض الكثير منهم إنهاء وقت الاستحمام سريعًا، ولكن بعض الأطفال يرفضون الاستحمام تمامًا، ويسبب هذا الأمر للأم توترًا شديدًا وحيرة، ولكي تتمكن الأم من التغلب على كره الطفل للاستحمام تحتاج أولًا إلى معرفة السبب وراء رفض طفلها للاستحمام.  إذا كان طفلك يكره الاستحمام ولا تدرين ما السبب أو ما عليكِ فعله حيال الأمر؟ نقدم لكِ في هذا المقال بعض أسباب رفض الأطفال الاستحمام، وكيف تتصرفين في هذا الموقف.

 

بعض أسباب خوف الأطفال من الاستحمام

فوبيا الماء

يعاني بعض الأطفال مما يسمى من فوبيا (رهاب) الماء، وقد يبدأ هذا الشعور لدى طفلك منذ الولادة أو نتيجة تعرضه لتجربة سيئة مع الماء مثلًا، كحدوث اختناق بسبب الماء أو تعرضه للّسْع بسبب سخونة الماء أو دخول الصابون إلى عينيه.

طفل لا يحب الأستحمام

الشعور بالبرد بعد الاستحمام

ببساطة بعض الأطفال يكرهون الاستحمام؛ بسبب شعورهم بالبرد بعد حمام ساخن، قد يكون طفلك حساساً لتغير درجات الحرارة، ومن ثم يؤثر هذا الأمر عليه كثيرًا.

طفل يشعر بالبرد

تسريح الشعر بعد الاستحمام

نعم، يخاف بعض الأطفال من تسريح شعرهم عامة وبعد الاستحمام خاصة. قد يخاف طفلك/ طفلتك من تعرض الشعر للجذب بقوة عند تسريحه بعد الاستحمام مثلا، ثم يخاف من تجربة الاستحمام نفسها.

طفلة تمشط

إصابة الطفل بمرض مرض جلدي

إذا كان طفلك يعاني من حساسية جلدية أو التهابات قد تكون تجربة الاستحمام مؤلمة بالنسبة له، حتى عند تمام شفائه يظل الاستحمام يحمل بالنسبة له تجربة سيئة.

طفل

و الآن عليكِ بعد تحديد السبب في كراهية طفلك للاستحمام أن تحاولي التعلب على هذا السبب وتشجيعه على الاستحمام ومخاطبته بطريقة مطمئنة وعدم إجباره على الاستحمام أبدًا.

إطّلعي على هذا المقال لتجعلي وقت الإستحمام وقتا ممتعا لطفلك   كيف تشجعين طفلك على الاستحمام؟

 

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر − 6 =